web statistics
الرئيسية سياسة توجيهات ملكية سامية تهدف إلى نشر ثقافة التعايش “باعتراف وإشادة دوليين”

توجيهات ملكية سامية تهدف إلى نشر ثقافة التعايش “باعتراف وإشادة دوليين”

كتبه كتب في 22 فبراير 2021 - 10:41 ص
مشاركة

أكد السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة في نيويورك، عمر هلال، أن دعوة المغرب إلى تعزيز ونشر ثقافة التسامح و التعايش على الصعيدين الوطني والدولي، تماشيا مع التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، “تحظى باعتراف وإشادة كبيرين من المجتمع الدولي”.

وفي نفس السياق سلط ، عمر هلال ، الضوء على تجذر مبدأ التسامح و تقبل الأخر من ناحية الدين و المعتقد ، مؤكدا أن هذا التقليد هو أمر واقع يشكل جزءا من الوعي الجمعي والمعيش اليومي للمجتمع المغربي استمر لأكثر من 12 قرنا في المملكة. وهذا ماينص عليه الدستور المغربي من المادة 23 حظر صراحة أي تحريض على العنصرية والكراهية والعنف، مضيفا أن المساواة بين الجنسين مكفولة في المادتين 6 و 19 من الوثيقة الدستورية. بالإضافة إلى ذلك، فإن حقوق الأجانب محمية بشكل خاص بمقتضى الفصل 30 من الدستور الذي وصفته المقررة الخاصة لمجلس حقوق الإنسان، المعنية بالأشكال المعاصرة للعنصرية والتمييز العنصري وكره الأجانب وما يتصل بذلك من تعصب

السيدة إ. تيندايي أشيومي أن الأجانب يتمتعون بشتى الحريات الأساسية و المنصوص بها على المواطنين و المواطنات . وأضاف أن المغرب يمتلك زخما من التجارب الغنية في مجال الهجرة ، حيث تبنى مقاربة تستند على احترام حقوق الإنسان والقانون الإنساني والتضامن والتسامح.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *