web statistics
الرئيسية سياسة المغرب يقترح حجرا صحيا لمدة يوم في الأسبوع لمواجهة كورونا

المغرب يقترح حجرا صحيا لمدة يوم في الأسبوع لمواجهة كورونا

كتبه كتب في 16 أكتوبر 2020 - 2:30 م
مشاركة

أوضحت مذكرة رسمية في المغرب،أمس الخميس، عن توقعات باستمرار الزيادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد بحلول نهاية العام الجاري، كما كشفت عن إمكانية تجنب آلاف الإصابات في حال اعتماد “استراتيجية الاحتواء الأسبوعية”، أي تطبيق حجر صحي لمدة يوم واحد في الأسبوع.

وذكرت المذكرة الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، إن “ترقب الإصابات الجديدة يكشف عن حالة وبائية ‘مقلقة’ مع إمكانية ظهور موجة أقوى من التكاثر في حالة رفع إجراءات الاحتواء الجزئي، والتي يجري تنفيذها حاليا في مناطق معينة”.

وأيضا “سيستمر تطور معدل الوفيات بـ1.9% اعتمادا على التطور الوبائي الحالي” وهو الأمر الذي “ينذر بحالة وبائية صعبة مع إمكانية اعتبار الوضع الصحي المرتبط بكوفيد 19 قابلا للاحتواء على المستوى الاستشفائي باحتمالية كبيرة”.

المملكة المغربية تمدد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 10 نوفمبر
صادقت الحكومة المغربية، الخميس، على مشروع مرسوم يقضي بتمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني، إلى غاية العاشر من نوفمبر القادم.
وتلفت المعطيات المتضمنة في المذكرة إلى توقع بإمكانية أن يبلغ عدد الإصابات في المغرب 389 ألفا و241 حالة بحلول 31 ديسمبر المقبل، كما تشير إلى إمكانية بلوغه في أقصى تقدير 475 ألفا و377 حالة بحلول التاريخ نفسه.

وتحدر المذكرة إلى أن “خطر حدوث موجة كبيرة للوباء لا يزال مرتفعا، أخذا بعين الاعتبار تطور السلوك الوقائي لدى السكان”.

إلا أنها تلفت في الوقت نفسه إلى أن “استخدام الاحتواء الكامل على مدى فترة طويلة يمكن أن يشل الاقتصاد الوطني، خصوصا وأن آثار استراتيجية الاحتواء الشامل الأولى لمدة 82 يوما مازالت ملموسة على مستوى النسيج الإنتاجي”.

الحكومة المغربية تمدد ‘إغلاق’ أكبر مدن المملكة
أعلنت الحكومة المغربية، عن تمديد العمل بالتدابير التي سبق إقرارها لمحاصرة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد بعمالة الدار البيضاء، وذلك لمدة 14 يوما تبتدئ يوم الاثنين المقبل.
في الجهة المقابلة، تؤكد أنه “في مواجهة ارتفاع مهم للإصابات، قد يثبت تطبيق الحجر واسع النطاق بصفة متقطعة فعاليته في تثبيط اتجاه العدوى الجديدة”، وذلك في إشارة إلى تطبيق يوم واحد من الحجر الأسبوعي المعمم.

وطبقا لنتائج عمليات محاكاة تأثير استراتيجية حجر معمم ليوم واحد في الأسبوع على المستوى الوطني وعلى مستوى الجهات، يوضح المصدر بأن “استراتيجية الاحتواء الأسبوعية لن تسمح بانخفاض مهم في العدوى على المدى القصير وللكنها قد تبطئ بشكل كبير من معدلها على مدى فترة أطول”.

ووفقا لتوقعات المصدر فإن “تطبيق الحجر الكامل لمدة يوم واحد خلال 6 أسابيع (من 1 أكتوبر 2020 إلى 6 نوفمبر 2020) يقلل من قابلية الانتقال بنسبة 10% في نهاية هذه الفترة”.
بعد خطاب الملك.. مغاربة قلقون من إمكانية عودة الحجر

وردف بأن “الفرق المسجل بين الحالات التي تمت محاكاتها بالاستراتيجية المقترحة واتجاه التوقع سوف يزداد بوتيرة مهمة مع توالي الأسابيع، مما يسمح بالاستفادة من هامش السيطرة على الموقف واتخاذ القرار”، مشيرا في هذا الإطار إلى إمكانية تجنب 72 ألف حالة في نهاية ديسمبر على المستوى الوطني.

ويذكر أن حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في المغرب قد بلغت، إلى حدود مساء أمس الأربعاء، 160 ألفا و333 حالة، تتضمن 133 ألفا و959 حالة شفاء، و2726 حالة وفاة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *