web statistics
الرئيسية رياضة بويول: بقاء ليونيل ميسي مع الفريق الكتالوني يعد قرارا ممتازا

بويول: بقاء ليونيل ميسي مع الفريق الكتالوني يعد قرارا ممتازا

كتبه كتب في 13 أكتوبر 2020 - 8:00 م
مشاركة

رأى كارليس بويول، لاعب وقائد برشلونة الإسباني سابقا، أن بقاء النجم الأرجنتيني وقائد البلاوغرانا، ليونيل ميسي، مع الفريق الكتالوني يعد قرارا ممتازا ليس فقط للنادي، ولكن ايضا للدوري الإسباني بأكمله، وهو “مكسب كبير” على المستويين الرياضي والإعلامي.

ولفت بويول في تصريحات على هامش مهرجان الرياضة، الذي تنظمه جريدة (لا غازيتا ديلو سبورت) اليومية في مدينة ميلانو الإيطالية، “كوني أحد المنتمين لبرشلونة، لم أكن أتمنى رحيل ميسي، ولكن هذه هي كرة القدم. لقد قرر البقاء في نهاية المطاف، وقال مؤخرا إنه يشعر بحافز كبير، ولدية رغبة كبيرة، وأتمنى استمراره معنا لسنوات”.

وأردف أحد القادة التاريخيين للنادي الكتالوني “بقاء ميسي مكسب كبير لليغا، لأنه أحد أفضل اللاعبين في العالم”.

واترف المدافع الذي أسدل الستار على مسيرته مع البرسا في 2014 بشغفه الدائم بفريق الميلان، وبوجود مفاوضات في وقت من الأوقات للانتقال لصفوفه، إلا أنه أبدى دائما شعوره بالفخر بقضاء مسيرته بأكملها مع برشلونة.

كما ذكر في هذا الصدد “كانت هناك عروض من أندية إيطالية وإنجليزية. لم أخف أبدا رغبتي في اللعب لميلان، إلى جانب باولو مالديني، الذي يعد رمزا بالنسبة لي. ميلان كان يمر حينها بفترة طيبة، ولكني سعيد للغاية لبقائي في برشلونة”.

ويعتبر صاحب الـ42 عاما أحد أبرز رموز النادي الكتالوني عبر تاريخه، حيثث أنه شارك مع الفريق على مدار 15 موسما في 593 مباراة، وسجل 18 هدفا.

وفاز “قلب الأسد” كما يطلق عليه بكل الألقاب مع البلاوغرانا بواقع 5 ألقاب لليغا، ولقبين لكأس الملك، و4 لكأس السوبر الإسباني، و3 لدوري الأبطال، ولقب للسوبر الأوروبي، ولقبين في مونديال الأندية.

وفي ما يتعلق بمنتخبه، توج بويول بلقبي بطولة الأمم الأوروبية في 2008، والمونديال في 2010 بجنوب إفريقيا.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *